فحوصاتمنوعات

اختبارات الكشف عن كورونا

ما يجب معرفته من كل شخص هو أن هناك اختبارات الكشف عن العدوى أي وجود الفيروس داخل جسم الإنسان و اختبارات لتقييم حالة الجسم و تطوراته مع الإصابة بالمرض و ليس للكشف عن الفيروس و هذا ما يجب معرفته و التفرقة بينهم.

الاختبارات التي من خلالها يتم الكشف عن العدوى و وجود الفيروس في جسم الإنسان ثلاثة : PCR / test antigenique / la sérologie.
لكل اختبار مميزات عن الآخر و وقت محدد للقيام به

( polymerase chain reaction ) PCR بي سي أر

يقوم مبدأ هذا التحليل على عزل المادة الوراثية للفيروس نفسه حيث يكشف على ARN و يعاد استنساخه إلى ADN و هكذا يتم التأكد من العدوى بنسبة 100% فهو حساس جدا و نوعي ( نسبة الخطأ تكاد تكون منعدمة )، يقوم الطبيب أولا بمسحة الأنف عن طريق فرشاة اسطوانية و يضع العينة في الجهاز الكاشف على أن تظهر النتيجة بعد 24 ساعة

اختبارات الكشف هن فيروس كورونا

متى نقوم بكشف PCR

يعد PCR هو الكاشف الأساسي للعدوى فيروس كورونا، يقوم بيه الشخص عندما يشك بأنه مريض سواء بظهور الاعراض أو حتى قبل ظهور الاعراض عن طريق الاحتكاك بشخص مريض ، يعد PCR الكاشف الوحيد الذي يستطيع كشف العدوى قبل ظهور الاعراض ، و نقوم به أيضا عند ظهور الاعراض ففي كلتا الحالتين هو الكاشف الأساسي للعدوى، إذا كانت النتيجة إيجابية فالشخص مصاب 100% و إذا كانت سلبية في أغلب الحالات الشخص غير مصاب لكن يوجد حالات اين كشف PCR يعطي نتيجة خاطئة ( نتيجة سلبية رغم الإصابة ) و هذا بسبب طريقة المسح الخاطئة، فإذا كانت النتيجة سلبية و الاعراض مستمرة فاحتمال الإصابة كبير و يعاد الاختبار.

Test antigénique

هذا الكشف نقوم به عند ظهور الاعراض ، من اليوم الثاني لظهور الاعراض إلى غاية اليوم السابع ، لا نقوم به قبل ظهور الاعراض و لا بعد سبع أيام من ظهور الاعراض.
استخلاص العينة تكون بنفس طريقة PCR يقوم الطبيب بمسحة الأنف و يضع العينة على جهاز تحليل يشبه جهاز كشف الحمل و يعطي نتيجة سريعة في حوالي 15 دقيقة

يكشف هذا الجهاز عن مولدات الضد الخاصة بالفيروس و التي هي عبارة عن بروتينات على سطح الفيروس . هذا الكشف أقل حساسية من PCR فاذا كانت النتيجة سلبية فلا يعني أن الشخص غير مريض ؛ إذا استمرت الاعراض إما يعاد test antigénique بعد يومين او القيام ب كشف PCR ، أما إذا كانت النتيجة إيجابية فالإصابة مؤكدة.

Serologie او اختبار الأجسام المضادة antibodies

مبدأ هذا التحليل على كشف الأجسام المضادة في مصل الشخص المصاب ، حيث يقوم المخبري بنزع عينة من الدم و من خلالها يتم الكشف عن الأجسام المضادة IGM , IGG .

هذا التحليل لا نقوم به قبل ظهور الاعراض و لا في أيام الأولي من الإصابة ، حيث يقوم الجهاز المناعي باستجابة يتم من خلالها إنتاج أجسام مضادة في الأول تكون IGM فقط اجابية اما IGG فتكون سلبية دليل على إصابة حديثة و ان الجهاز المناعي يحارب في الفيروس ، عند ظهور الأجسام المضادة IGG مع بقاء IGM ايجابي اي الاثنين إيجابين يعني الاستجابة المناعية مستمرة و الجسم في حالة استشفاء، اما في حالة التعافي و اختفاء الاعراض تختفي الأجسام المضادة من نوع IGM و تبقى فقط IGG إيجابية دليل على إصابة قديمة و الشفاء منها و اكتساب مناعة ضد الفيروس تدوم من 3 إلى 6 أشهر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى