منوعات

هرمون السعادة السيروتونين

بسبب هذا الهرمون تكوّنت مافيا المخدرات والمهلوسات وقوافل التهريب و أمن المطارات وشبكة أموال لا حصر لها.

ما الذي عليكم معرفته حول السيروتونين ؟

أولا هو ناقل عصبي تنتجه الأمعاء .مادة الترپتوفان التي نتناولها مع الطعام تدخل للأمعاء و بفضل أنزيمات وتفاعلات تتحول لمادة السيروتونين .يتحكم السيروتونين في حرارة وحركة الأمعاء ويتخزن في الصفائح الدموية لينتقل للجهاز العصبي ، أين يقوم بوظائف عديدة منها تعديل التوازن في كيمياء الدماغ ، تعديل المزاج ، يتحكم في النوم وعمق النوم بطريقة غير مباشرة ، يتحكم في الألم ، ونقل الألم ، يقلل الإجهاد ، حتى لما تكون السيدة حامل يذهب السيروتونين للمشيمة ومن ثم تطور ونمو دماغ الجنين ، بل وجود كمية غير كافية من السيروتونين تسبب توقف ضربات القلب للجنين ، وموته.

وهذا هو مبدأ معالجة الاكتئاب التحكم في وجود السيروتونين .أولا هناك الإكتئاب الذي يسببه الاضطراب العقلي ، وهناك الاكتئاب الجسدي الناتج عن نقص السيروتونين ومن أعراضه القلق والأرق ونقص التركيز ونقص التفاعل مع الوقت بشكل عام ، وأهم عقاقير الاكتئاب هي مثبطات تكسير السيروتونين ، حتى تسمح بالسيروتونين بالبقاء في البلازما لأطول فترة ممكنة.

إذا كان مصدر السيروتونين هو التربتوفان والتربتوفان مادة متواجدة في غذائنا ، كيف نحصل عليه ؟

التربتوفان موجود في الشيكولاطة الداكنة ، وبكميات كبيرة في الديك الرومي ، وفي المكسرات.

لكن أي مرض في الأمعاء يسبب نقص انتاج السيروتونين ، الإمساك المزمن ، الاسهال المزمن ، القولون العصبي ، وغيرها.

الهرمونات أرقام صعبة جدا ، جهاز تحكم ذكي ودقيق لمنظومة الجسم ، الهرمونات هي التي تجعلنا اقزام أم عمالقة ، إناثا أم ذكور ، تنشط القلب أم توقفه ، ترفع الضغط أم تخفضه ، تجعلك تقبل على الحياة بنشاط أم تزهر .

لكن بتراكيز دقيقة وبتكامل مع كل التراكيز الأخرى ، وبقوانين إلهية التي ترتكز على التوازن .لذلك أي استعانة خارجية بالأدوية يربك المنظومة ككل ، ويتعرض الإنسان لآثار جانبية يصعب التحكم فيها على المدى البعيد ، ك حبوب الحمل ، الكورتيزول ، وأدوية مضادة للاكتئاب ، وكل أنواع المهلوسات .

من غير تراكيز محددة ومجال زمني معين ، يفقد الجهاز الهرموني السيطرة ..والوسيلة الأضمن هي توازن الغذاء ، شرب كميات كافية من الماء ، المشي ، التعرض للشمس باعتدال ، الجلسات المريحة الخالية من الضغط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى