عصام 37 سنة ، يعاني من صداع متكرر ، تشنج عضلات ، أرق وإجهاد عام ، لا يأخذ أي دواء سوى أدوية حموضة المعدة من ثلاث سنوات ، وعند السؤال عن نظام أكله قال أنه سائق حافلة ومعظم وجباته تكون في مطاعم الوجبات السريعة ..ولولا الآلام القلبية التي فاجأته لم يكن سيأتي للطبيب .

عندما تبدأ في تحليل حالة عصام نجد مزاولته لأدوية الحموضة مع تشنج للعضلات وأكثر شيء يسبب التشنج هو نقص المغنيسيوم ، الذي يحتاج لحمض المعدة حتى يُمتص .الصداع المتكرر ، الأرق ، الإجهاد كلها من علامات نقص المغنزيوم ، لأنه له دور كبير في النقل العصبي وتوازن كيمياء الدماغ .لو نضع الشرايين الكبيرة المحيطة بالقلب تحت المجهر ، نجدها متصلبة ، مع جدران كلسية ، وهذا قد يسبب آلام القلب ، مع تشنج .لأن المغنسيوم يعمل على نقل الكالسيوم من الدم إلى الخلايا .بدون المغنزيوم يبقى الكالسيوم فيترسب في الأوعية ويسبب مشاكل سيولة وضغط ، ويترسب في المسالك والكلى ويترسب ويسبب الحصى .
عند قياس المغنزيوم في الدم ، نجده في نسب عادية ، لأن الدماغ والعضلات تعطي الأولوية للدم والقلب ، بدون المغنزيوم القلب يتوقف ، لذلك نادرا ما نجده منخفضا في الدم .

دور المغنيسيوم في الجسم البشري

هل عرفتم دور المغنزيوم ؟

حسنا أين يوجد المغنزيوم ؟ =» في الموز ، لكن ضعف كمية المغنزيوم نجدها في البطاطا ، وضعف الكمية نجدها في السبانخ والخضار الورقية ، في اللوز .في حالة الذين يعانون من الأعراض أعلاه ، مع رعشة متكررة يُنصح بأخذه ك أنابيب للشرب ، لكن ليس مع أدوية الحموضة .